1. شكراً : 15
     
    تاريخ التسجيل : Dec 2015
    عضو
    المشاركات: 173
    لا يمكن النشر في هذا القسم
    بعد أنْ باع السيسي نصيب بلاده من مياه النيل لصالح أثيوبيا (في الحقيقة لصالح اسرائيل) ،،
    وبعد أنْ باع جزءاً من أرضه لصالح السعودية (في الحقيقة لصالح اسرائيل) ،،
    الآن يتجه لبيع جزيرة الوراق القابعة وسط النيل المصري وفي قلب العاصمة "القاهرة" لصالح المستثمرين الأجانب،،
    وهذه المرة الجزيرة ليست خالية وليست نائية كجزيرتي "تيران وصنافير" التي بيعت في وقت سابق، بل هي ممتلئة بالسكان عن آخرها فيما يقارب 100 ألف نسمة، كلهم من الطبقة السفلى التي طحنها الفقر طحناً، يقتحم عليهم أرضهم ويهدم عليهم بيوتهم التي ليس لهم مأوى غيرها، فتنسحب قواته أمام مقاومة عنيفة حتى الموت قُتل فيها بعض سكان الجزيرة دفاعاً عن أرضهم، فتحاصرهم قوات الجيش السيساوي بمدرعاتهم ودباباتهم وتغلق أمامهم سبل التواصل مع العالَم الخارجي (خارج النيل) ، فيما يبدو وكأنه نموذج مستنسخ طبق الأصل من مشاهد المقاومة الغزاوية لليهود.







    الصور المرفقة
  2. شكراً : 15
     
    تاريخ التسجيل : Dec 2015
    عضو
    المشاركات: 173
    لا يمكن النشر في هذا القسم


    هتاف أهالي جزيرة الوراق يهتفون ارحل يا سيسي ارحل يا سيسي بعد تدخل الشرطة لطردهم من منازلهم






    <strong><span style="font-family:traditional arabic;"><font size="5">



  3. شكراً : 15
     
    تاريخ التسجيل : Dec 2015
    عضو
    المشاركات: 173
    لا يمكن النشر في هذا القسم












    الصــــور من "الورّاق" المحتلة !

  4. شكراً : 15
     
    تاريخ التسجيل : Dec 2015
    عضو
    المشاركات: 173
    لا يمكن النشر في هذا القسم
    أهالي الورّاق:
    لن نترك الجزيرة إلا على جثثنا