1. شكراً : 0
     
    تاريخ التسجيل : Aug 2011
    عضو
    المشاركات: 163
    لا يمكن النشر في هذا القسم


    الشيخ بن تيميه يقول للمرجئه :أنتم أكفر الناس .
    قال الشيخ بن تيميه في كتاب الإيمان ردا على الخوارج والمرجئة : بل كل مَنْ تأمل ما تقوله الخوارج والمرجئة في معنى الإيمان ، علم بالاضطرار أنه مُخالف للرسول ، ويعلم بالاضطرار أن طاعة الله ورسوله من تمام الإيمان ، (هنا يرد على الخوارج)وأنه لم يكن يجعل كل من أذنب ذنباً كافراً .
    (وهنا يرد على المرجئه) ويعلم أنه لو قُدِّرَ أن قوماً قالوا للنبي صلى الله عليه وسلم : نحن نُؤمن بما جئتنا به بقلوبنا من غير شك ونُقر بألسنتنا بالشهادتين ، إلا أنا لا نُطيعك في شيء مما أمرت به ونهيت عنه ، فلا نصلي ولا نحج ولا نصدق الحديث ولا نؤدي الأمانة ولا نفي بالعهد ولا نصل الرحم ولا نفعل شيئاً من الخير الذي أمرت به . ونشرب الخمر وننكح ذوات المحارم بالزنا الظاهر ، ونقتل مَنْ قدرنا عليه مِنْ أصحابك وأمتك ونأخذ أموالهم ، بل نقتلك أيضاً ونُقاتلك مع أعدائك . هل كان يتوهم عاقل أن النبي صلى الله عليه وسلم يقول لهم : أنتم مؤمنون كاملوا الإيمان ، وأنتم أهل شفاعتي يوم القيامة ، ويرجى لكم أن لا يدخل أحد منكم النار . بل كل مسلم يعلم بالاضطرار أنه يقول لهم : أنتم أكفر الناس بما جئت به ، ويضرب رقابهم إن لم يتوبوا من ذلك ) انتهى .

    وقال أيضاً في كتاب الايمان : ( فلفظ الإيمان إذا أُطلق في القرآن والسنة يُراد به ما يراد بلفظ البر وبلفظ التقوى وبلفظ الدين كما تقدم . فإنَّ النبي صلى الله عليه وسلم بيَّن أن الإيمان بضع وسبعون شعبة ، أفضلها قول لا إله إلا الله ، وأدناها إماطة الأذى عن الطريق ، فكان كل ما يحبه الله يدخل في اسم الإيمان . وكذلك لفظ البر يدخل فيه جميع ذلك إذا أُطلق ، وكذلك لفظ التقوى ، وكذلك الدين أو الإسلام . وكذلك رُوي أنهم سألوا عن الإيمان ، فأنزل الله هذه الآية : (( ليس البر أن تولوا وجوهكم )) [ البقرة 177 ] . إلى أن قال : ( والمقصود هنا أنه لم يثبت المدح إلا إيمان معه عمل ، لا على إيمان خال عن عمل ) .
    وأما ما جاء في الحديث : أن قوماً يدخلون الجنة لم يعملوا خيراً قط ، فليس هو عاماً لكل من ترك العمل وهو يقدر عليه ،فإنما هو يشمل المسلم المفلس الذي يظلم الناس فتؤخذ من حسناته حتى لايبقى شيء ،وايضا هو خاص باهل الرياء وغيره ، أو لغير ذلك من المعاني التي تلائم النصوص المحكمة ، وما أجمع عليه السلف الصالح في هذا الباب .



  2. شكراً : 18
     
    تاريخ التسجيل : Oct 2016
    عضو
    المشاركات: 38
    لا يمكن النشر في هذا القسم
    أو إن كان ابن تيمية أكفر من المرجئة فما العمل ؟!
  3. شكراً : 1
     
    تاريخ التسجيل : Aug 2009
    المدير العام
    المشاركات: 1,007
    لا يمكن النشر في هذا القسم
    السلام عليكم
    إن كان ابن تيمية كافرا يؤخذ بكلامه إن كان حقا

    وليست عقيدة تكفير الكافر نشر قائمة بأسماء من نعتبرهم كفارا
  4. شكراً : 0
     
    تاريخ التسجيل : Aug 2016
    عضو جديد
    المشاركات: 15
    لا يمكن النشر في هذا القسم
    أبو بكر المصرى! لم تترك أحدا إلا كفّرته.
    هل تكفّر علىّ بن أبى طالب إذ توقّف فى الخوارج بعد أنْ أقام عليهم الحجّة ابن عباس رضى الله عنهم!؟
  5. شكراً : 8
     
    تاريخ التسجيل : Apr 2017
    عضو جديد
    المشاركات: 13
    لا يمكن النشر في هذا القسم
    لم هذا لغط و المراء العقيم ولنعد الى المنهل العذب الزلال