أما بعد
فهذه
المسائل الأربع

التي يجب على كل إنسان أن يعلمها ودليلها وقول الشافعي رضى الله عنه فيها

تأليف
الإمام شيخ الإسلام محمد بن سليمان التميمي
رحمه الله و طيب ثراه


بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
س:
ما هي المسائل الأربع التي يجب على كل إنسان أن يعلمها؟
ج:
(الأولى)

العلم وهو معرفة الله ومعرفة نبيه ومعرفة دين الإسلام بالأدلة.
(الثانية)
العمل بهذا العلم.
(الثالثة)
الدعوة إليه.
(الرابعة)
الصبر على الأذى فيه.

س:
ما الدليل على ذلك؟
ج:
قوله تعالى:
{وَالْعَصْرِ - إِنَّ الْإِنْسَانَ لَفِي خُسْرٍ إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ}
[العصر: 1 - 3]

س:
ما الذي قاله الشافعي في هذه السورة؟
ج:
قال:
لو ما أنزل الله على خلقه إلا هذه السورة لكفتهم.


س:
هل القول والعمل قبل العلم أو العلم قبلهما؟
ج:
العلم قبلهما بدليل قوله تعالى
{فَاعْلَمْ أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَاسْتَغْفِرْ لِذَنْبِكَ وَلِلْمُؤْمِنِينَ}
[محمد: 19]
فبدأ بالعلم قبل القول والعمل. قاله البخاري رحمه الله.
إنتهى من كلامه رحمه الله.