+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: أم يحسدون الناس على ما آتاهم الله من فضله

إخفاء / إظهار التوقيع

  1. #1

    تاريخ التسجيل Jul 2010
    إعجاب مرسل: 0
    إعجاب متلقى: 5
    المشاركات 58

    افتراضي أم يحسدون الناس على ما آتاهم الله من فضله
    ��� ������� �������


    بقلم
    عائض بن عبدالله القرني
    الحسد كالأكلة الملحة تنخر العظم نخراً، إن الحسد مرض مزمن يعيث في الجسم فسادا، وقد قيل: لا راحة لحسود فهو ظالم في ثوب مظلوم، وعدو في جلباب صديق . وقد قالوا:


    لله در الحسد ما أعدله
    بدأ بصاحبه فقتله

    إنني أنهى نفسي ونفسك عن الحسد رحمة بي وبك، قبل أن نرحم الآخرين؛ لأننا بحسدنا لهم نطعم الهم لحومنا، ونسقي الغم دماءنا ونوزع نوم جفوننا على الآخرين .
    إن الحاسد يشعل فرناً ساخناً ثم يقتحم فيه . التنغيص والكدر والهم الحاضر أمراض يولدها الحسد لتقضي على الراحة والحياة الطيبة الجميلة .
    بلية الحاسد أنه خاصم القضاء واتهم الباري في العدل وأساء الأدب مع الشرع وخالف صاحب المنهج .
    يا للحسد من مرض لا يؤجر عليه صاحبه، ومن بلاء لا يثاب عليه المبتلى به، وسوف يبقى هذا الحاسد في حرقة دائمة حتى يموت أو تذهب نعم الناس عنهم . كل يصالح إلا الحاسد فالصلح معه أن تتخلى عن نعم الله وتتنازل عن مواهبك، وتلغي خصائصك، ومناقبك، فإن فعلت ذلك فلعله يرضى على مضض، نعوذ بالله من شر حاسد إذا حسد ، فإنه يصبح كالثعبان الأسود السام لا يقر قراره حتى يفرغ سمه في جسم بريء .
    فأنهاك أنهاك عن الحسد واستعذ بالله من الحاسد فإنه لك بالمرصاد .


  2. #2
    الصورة الرمزية محمد يوسف
    تاريخ التسجيل Aug 2010
    إعجاب مرسل: 616
    إعجاب متلقى: 633
    المشاركات 2,120

    افتراضي رد: أم يحسدون الناس على ما آتاهم الله من فضله



    يقول العلامة ابن القيم رحمه الله و طيب ثراه
    :
    أصول الخطايا كلها ثلاث:
    الكبر
    وهو الذي أصار إبليس إلى ما أصاره.
    و الحرص:
    وهو الذي أخرج آدم من الجنة.
    والحسد:
    وهو الذي جرّأ أحد ابني آدم على أخيه.
    فمن وقي شر هذه الثلاثة فقد وقى الشر.
    فالكفر من الكبر,
    والمعاصي من الحرص,
    والبغي والظلم من الحسد.

    الفوائد : 58



  3. #3

    تاريخ التسجيل Nov 2011
    إعجاب مرسل: 2
    إعجاب متلقى: 6
    المشاركات 37

    افتراضي رد: أم يحسدون الناس على ما آتاهم الله من فضله

    جزى الله ابن القيم خيرا اذ انه كعالم رباني وكطبيب مسلم وضع يده علي الداء ووصف لنا الدواء في مؤلفاته العديدة والمفيدة ونحن نعلق ونقول وبالله التوفيق :
    أولا : بالنسبة للكبر وهو بطر الحق وغمط الناس وعلاجه هو التواضع فان مافوق التراب وما تحت التراب تراب ولا يبقى الا وجه الله ذو الجلال والاكرام وان يضع المرء نصب عينيه قول الباري عز وجل (ان في نفوسهم الا كبر ما هم ببالغيه ---الاية )ويعلم فيما أنزلت ويعلم أن من تواضع لله رفعه وأن يخفض جناحه للمؤمنين وأن يتأسي بخير الخلق والذي قيل فيه (واخفض جناحك لمن اتبعك من المؤمنين )--و (ولو كنت فظا غليظ القول لانفضوا من حولك --الاية )--و (بالمؤمنين رؤوف رحيم ) وأن يعلم قول ملأ فرعون (وقد أفلح اليوم من استعلى ) و --(ام من هذا الذي هو مهين ولا يكاد يبين )--و من الاثار الدالة على هذا كثيرة والتي تدل علي مالات المتكبرين ومستقرات المتواضعين تحت عرش الرحمن حيث ان عز المؤمن ليس نابعا من ذاته ولكنه نابعا من عبوديته لخالقة سبحانه وتعالى ويعلم جيدا ان هلاك الهالكين كان بسبب الكبر والاستعلاء (ان فرعون علا في الارض --الاية )وان هلاك العلماء كان بسبب تكبرهم وعدم ارجاعهم كل الامر لله في اي جدال او نقاش او قضية وانما يخضع القضايا لرأيه وهواه خاصة ان معظمهم لا يجمع بين أطراف الادلة لعدم توافر ادوات العلم لديهم وانما (فرحوا بما عندهم من العلم )--واتبعوا المتشابه وقديما قال الاصوليون (العام قبل التخصيص والمبهم قبل التبيين والمطلق قبل التقييد والمجمل قبل التفصيل من قبيل المتشابه فاذا دخل التخصيص علي العموم والتبيين علي الابهام والقيد علي الاطلاق والتفصيل علي الاجمال لاصبح بذلك محكما وأهل السنة يقفون عند المحكم وأما الذين في قلوبهم زيغ فيتبعون ما تشابه منه ابتغاء الفتنة وابتغاء تأويله وكم من فرق ضالة نشأت نتيجة لهذا المنهج من اتباع المتشابه واتباع الظن والاعجاب بالرأي وبطر الحق ومنهجهم رأيي كله صواب محض لا يحتمل الخطأ وراي مخالفي كله خطأ لا يحتمل صوابا والخلاصة أن سمات العالم الرباني بعيدة كل البعد عن الكبر والاستعلاء وعدم الاستماع لرأي المخالف والجدال العقيم (وجادلوا بالباطل ليدحضوا به الحق فأخذتهم فكيف كان عقاب ).
    ثانيا : والحرص وهذا راجع الي عدم الثقة في أن ما عندهم ينفذ وأن ما عند الله باق وفي أن الله هو الرزاق والقادر علي أن يغير من حال الي حال وانه يرزق الطير فقد تغدو خماصا وتعود بطانا والحرص أنواع منه الحرص علي المنصب والزعامة كما حرص فرعون ( يذهبا بطريقتكم المثلى ) وقد كانت السيادة للحسن بن علي رضي الله عنهما حين ترك الامارة لدرء الفتنة في عام الجماعه رغم أحقيته لها وفضله (ان ابني هذا سيد )ومن انواع الحرص ,الحرص علي المال وحيازة الممتلكات والذهب والفضة والزينة مثل قارون وبعض الهالكين (زين للناس حب الشهوات --الاية ) وأخطر أنواع الحرص هو الحرص علي الحياة وهم أهل الكتاب (ولتجدنهم أحرص الناس على حياة --الاية ) وهذا النوع من الحرص يورث الجبن ويذهب الدين وعدم الرضاء بالقضاء والقدر وقد تعوذ سيد الخلق من الجبن والبخل ولهذا فان الشح والبخل قد يؤديان الي الكذب والسرقة والقتل وشهادات الزور وباقي الموبقات والمعاصي التي هي بريد الكفر (فليحذر الذين يخالفون عن أمره أن تصيبهم فتنة أو يصيبهم عذاب اليم ) .
    ثالثا : الحسد وهو تمني زوال النعمه عن أخيك فبدلا من أن يدعو الحاسد لنفسه أن يرزقه الله من النعم التي لا تحصى يجعل كل همه في يحسد الناس على ما اتاهم الله من فضله وبدلا من أن يتجة الي صاحب النعم ويدعوه (قلت استغفروا ربكم انه كان غفارا يرسل السماء عليكم مدرارا ويجعل لكم جنات ويجعل لكم أنهارا )
    ما لكم لا ترجون لله وقارا

    التوقيع 

    من مواضيع :


+ الرد على الموضوع

المواضيع المتشابهه

  1. كيف تكفرون الناس وهي تقول لا اله الا الله
    بواسطة محبة الاسلام في المنتدى توحيد الألوهية وما يتعلق به من مسائل
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 2013-03-03, 10:12 AM
  2. الرد الشافي في قضية الحكم على الناس وعلاقتها بالتوحيد
    بواسطة الموحد لله في المنتدى المناظرات
    مشاركات: 27
    آخر مشاركة: 2010-08-23, 10:49 PM
  3. تناول العامي الموحد لقضية الحكم على الناس
    بواسطة ابن عمر الليبي في المنتدى توحيد الألوهية وما يتعلق به من مسائل
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 2010-08-21, 07:25 PM
  4. رفع الإلتباس في قضية الحكم على الناس
    بواسطة ابن عمر الليبي في المنتدى الأبحاث والرسائل
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 2010-03-12, 12:23 PM
  5. كيف تكفرون الناس وهم يقولون لا إله ألا الله
    بواسطة تلميذ أحمد ابن حنبل في المنتدى توحيد الألوهية وما يتعلق به من مسائل
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 2009-11-11, 05:55 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

أنت الزائر رقم

التوحيد الخالص

جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبّر بالضرورة عن وجهة نظر إدارة المنتدى

Sitemap

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50

Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0 PL2