1. شكراً : 0
     
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    عضو نشيط
    المشاركات: 209
    لا يمكن النشر في هذا القسم




    1- ( علماء السلف ) :
    لا يتعلمون إلاَّ علوم الدين ويذمّون من يتعلم غيره .
    ( أهل الوقت ) :
    يتعلمون علوماً مخلوطة من علوم الدين وعلوم صحيحة غير نافعة لا يضر الجهل بها تُزاحم علم الدين وتُضْعفه وعلوم باطلة في نفسها تُفسد الاعتقاد، ويمدحون من يتصف بذلك ويُعَدِّلونه ويُشرّفونه .
    2- ( علماء السلف ) :
    لو كان الرسول حيّ لما امْتَنَعوا ولا خافوا مِنْ عَرْض كتبهم وعلومهم عليه .
    ( أهل الوقت ) :
    لايُمْكنهم ذلك لعلمهم بما حصل منهم بعده من التغيير والتبديل .
    3- ( علماء السلف ) :
    يتعبّدون الله بطلب العلم وتعليمه .
    ( أهل الوقت ) :
    يطلبون به المال والرياسة فهو مصدر رزق وشهرة، ويُنكرون على من يذمّ ذلك .
    4- ( علماء السلف ) :
    يذمون من يريد بعلمه المال والرياسة ويبغضونه، كما دل على ذلك الكتاب والسنة.
    ( أهل الوقت ) :
    يمدحون من يتعلم لنيل المناصب والشرف .
    5- ( علماء السلف ):
    لا يطلبون العلم إلاَّ مَمن يَرْضَوْنه ويختارونه.
    ( أهل الوقت ) :
    تُفرض عليهم المشايخ والمعلمين ولا اختيار لهم بذلك مهما تكن حالهم .
    6- ( علماء السلف ) :
    لا يُفرض ويُوَجَّب عليهم علم لا يُريدونه.
    ( أهل الوقت ) :
    يُفرض ويوَجّب عليهم علم الدين والضلال معاً ولا يُوجِّب غير الله ورسوله .
    7- ( علماء السلف ) :
    يعتقدون الكمال في تحصيل علوم الدين مع العمل بها كما دلّ على ذلك الكتاب والسنة .
    ( أهل الوقت ):
    الكمال عندهم في الإكثار من هذه العلوم المخلوطة مهما تكن .
    8- ( علماء السلف ) :
    يتعلمون ويُعلّمون في المساجد ولَوْ تعلّموا وعلّموا في مواضع أخرى فعلى كيفية التعليم في المساجد .
    ( أهل الوقت ) :
    لا يكفيهم التعليم في المساجد لعدم حصول الشهادات فيها التي هي مفاتيح المال والرياسة .
    9- ( علماء السلف ) :
    يُؤثِّر فيهم العلم التجافي عن الدنيا والرغبة في الآخرة.
    ( أهل الوقت ) :
    يؤثّر فيهم العلم شدّة الحرص على المال والرياسة ويتسابقون إلى ذلك كما هو ظاهر جلي .
    10- ( علماء السلف ) :
    لا يرضون بل يُنكرون أن يُخلط لهم العلم بالصور لأنَّ الصورة محرمة والمواضع التي توجد فيها تحلّها الشياطين وتبتعد عنها الملائكة .
    ( أهل الوقت ):
    علومهم مخلوطة بالصور، فتجد آيات القرآن والحديث بين الصور وهم يصوّرون ولا يبالون .
    { وَتَحْسَبُونَهُ هَيِّنًا وَهُوَ عِندَ اللَّهِ عَظِيمٌ} (15) سورة النــور
    11- (علماء السلف ) :
    لا يطلبون العلم في مواضع يرون فيها المنكرات إلاَّ بالإنكار وأن يتغيّر المنكر أو يُفارقون .
    ( أهل الوقت ) :
    لا تخلو مواضع طَلَبهم من المنكرات وهي غير قابلة للتغيير .
    12- (علماء السلف ) :
    لا يُقَيِّمون الشخص ويشهدون له بالعلم بمجموع حصيلته من الحق والباطل .
    ( أهل الوقت ) :
    يقيّمون الشخص ويشهدون له بالعلم بمجموع حصيلته من الحق والباطل وبذلك يحْصُل على الشارات والرُّتب .
    13- (علماء السلف ) :
    لا تُصرف هممهم وإرادتهم لمجرد تحصيل علوم مخلوطة وشهادات يعلمون أنَّها وسائل للمال والرياسة .
    ( أهل الوقت ) :
    تُصرف هممهم وإرادتهم لتحصيل الشهادات وهي مفاتيح المال والرياسة ويسمونه المستقبل .
    14- ( علماء السلف ) :
    لا يطلبون بالعلم أموال السلاطين ولا أعمالهم، بل يَحذرون ذلك ويُحذرون عنه .
    ( أهل الوقت ) :
    يتسابقون على أموال السلاطين وأعمالهم ويحضّون على ذلك ويدعون إليه .
    15- (علماء السلف ) :
    لا يدخلون بشيء من الباطل للدعوة .
    ( أهل الوقت ) :
    يدخلون مداخل أهل الباطل بدعوى الدعوة


    أيها القارىء :
    معظم ماتقرأه من مواضيعي التي يتم نشرها ، إما اجتهاد شخصي في جمعه وتهذيبه مع تصرف في بعض الجمل والعبارات والشروحات ، وإما نقلا ً عن البعض مع عدم نسبها إلى نفسي .

    فأسأل الله عز وجل أن يسوق هذه المواضيع
    لأهلها الذين إن وجدوا خيرا عملوا به وبالأجر للقائل دعوا وإن وجدوا خللاً أصلحوا ونصحوا ودفنوا
  2. شكراً : 0
     
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    عضو نشيط
    المشاركات: 209
    لا يمكن النشر في هذا القسم


    16- (السلف) :
    يعظمون الحق فقط عِلماً وعملاً ويعظمون أهله.
    ( أهل الوقت ) :
    يُعظمون الحق والباطل وأربابهما ويُهينون مَن عارضهم مُقتصراً على الحق المجرد والسنة المحضة في العلم والتعليم وكيفية ذلك الإخلاص فيه والمتابعة.
    17- ( السلف ) :

    لا يسمون الحق والباطل جميعاً علماً، ولا أرباب ذلك علماء مطلقاً .
    ( أهل الوقت ):
    يسمون الحق والباطل جميعاً علماً وأرباب ذلك علماء، ويستدلون بالآيات والأحاديث التي فيها مدح علم الوحي على علومهم .
    18- ( السلف ) :

    لا يأمنون على الأحداث من هبّ ودبّ لا في التعليم ولا الزمالة .
    ( أهل الوقت ) :

    المطلوب في التربية من يحمل شهادة مهما تكن حاله.
    19- ( السلف ) :
    ليس عندهم مستقبل في علمهم وعملهم إلاَّ طلب الجنة والهرب من النار .
    ( أهل الوقت ) :

    الذي يُسمونه المستقبل من أعظم القواطع لهم عن الجنة وطلبها وتذكر النار والهرب منها حيث يشغل ذلك قلوبهم .
    20- ( السلف ) :
    لا يتشبهون بأهل الكتاب والأعاجم .
    ( أهل الوقت ) :

    مناهجهم في جميع مراحل علمهم وعملهم مغمور بالتشبه بأهل الكتاب والأعاجم .
    21- ( السلف ) :

    لا يتعلمون غير لغة القرآن الكريم لغة محمد عليه الصلاة والسلام.
    ( أهل الوقت ) :

    لغات الأعاجم ملازمة لهم ويبالغون في أهميتها.
    22- ( السلف ) :
    يأمرون بمطالعة كتب العلوم الدينية الصحيحة واقتنائها وينهون عن غيرها واقتنائها .
    ( أهل الوقت ) :

    يحضون على القراءة والمطالعة واقتناء الكتب مطلقاً، وهذا عندهم صفة كمال .
    23- ( السلف ) :

    لا يُقيمون الشخص ويمدحونه بمجرد كثرة علومه، بل بقدر عمله بهذا العلم .
    ( أهل الوقت ) :

    يُقيّمون الشخص ويُزكّونه ويمدحونه بمجرد العلم النظري بأن يجيب على أسئلة توجه إليه من غير نظر للعمل .
    24- ( السلف ) :
    من أعرض عن الباطل وذمّه يمدحونه ويثنون عليه.
    ( أهل الوقت ) :
    من لم يمهر بالعلوم الباطلة يلقبونه بألقاب سوء مثل : ساقط غبي جاهل ونحو ذلك .
    25- ( السلف ) :

    أعظم ما يستدلون به في منازعاتهم الكتاب والسنة.
    ( أهل الوقت ) :

    أعظم ما يستدلون به على ما هم عليه بمتبوعيهم لأنَّها لا تقوم لهم حجة من الكتاب والسنة تؤيد ما هم عليه بل تكشف حالهم، وهذا من المشابهة بأهل الكتاب .
    26- ( السلف ) :

    يستجهلون فقط من لا يعلم علم الدين .
    ( أهل الوقت ) :

    يستجهلون من لم يشاركهم في علومهم وأعمالهم وهذا شبه من الفلاسفة ولو كان إيمانه أحسن منهم .
    27- ( السلف ):
    الذي يتعلم منهم شيئاً من الباطل فإنما يتعلمه ليردّ على أهله وليس يُوجّب عليه ولا يساوى له بالحق ولا يختبر به كما تعلّم ابن تيمية المنطق ليردّ على أهله وشتّان بين مشرِّق ومغرّب .
    ( أهل الوقت ) :
    يتعلمون الباطل موجَّب عليهم ويختبرون به وينالون به ما يسمونه ( درجات ) كما ينالون ما يسمونه درجات بالحق ويوزنون بالمجموع، ويُقَيَّم بالمجموع ويزكى بالمجموع .
    28- ( السلف ) :
    يعظمون الحق ويحبونه ولم يحصل لهم ذلك إلاَّ بإهانة الباطل وبغضه وهكذا ملة إبراهيم .
    ( أهل الوقت ) :
    يبقى الحق عندهم فنّ من جملة الفنون فيسقط تعظيمه من القلوب بتأثير المزاحم وفساد النية وغير ذلك من الموانع والقواطع .
    29- ( السلف ) :
    الحق في قلوبهم أجَلّ من أن يشوبوه بما لا يصلح له ممَّا يدنسه .
    ( أهل الوقت ) :
    يخلطون الحق بالهزليات والمضحكات واللعب والصور، وهذا ظاهر جلي في مناهجهم وصحفهم ومجتمعاتهم يتخللها ذلك.
    30- ( السلف ) :
    لا يُعلمون من يتصف بهذه الأوصاف فيكونون عوناً له على هواه ورئاسته ودنياه لأنَّ من جهّز غازياً فد غزى ولا يوادّونهم .
    ( أهل الوقت ) :
    الذين يعلمون هؤلاء ولو لم ينتظموا في سلكهم فهم يعينونهم على مطالبهم بالعلوم الدينية مع مايحصل من الصحبة والمودة وهذا سببه زوال الفرقان وحب الرياسة ولو لم يكن من أضرار ذلك إلاّ قدوة السوء وتحسين أحوال هؤلاء .
    أيها القارىء :
    معظم ماتقرأه من مواضيعي التي يتم نشرها ، إما اجتهاد شخصي في جمعه وتهذيبه مع تصرف في بعض الجمل والعبارات والشروحات ، وإما نقلا ً عن البعض مع عدم نسبها إلى نفسي .

    فأسأل الله عز وجل أن يسوق هذه المواضيع
    لأهلها الذين إن وجدوا خيرا عملوا به وبالأجر للقائل دعوا وإن وجدوا خللاً أصلحوا ونصحوا ودفنوا
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع